FANDOM




جوزيف "جوي" ليون هو أحد شخصيات سلسلة غراند ثفت أوتو وشخصية رئيسية من غراند ثفت أوتو 3 وذُكرت أيضًا في مقدمة لعبة غراند ثفت أوتو: سان أندرياس خلال مشهد سالفاتور ليون في مهمة السقوط الحر، وغراند ثفت أوتو: ليبرتي سيتي ستوريز.

هو ابن زعيم عصابة عائلة ليون الأسرة الأقوى في مدينة ليبرتي سالفاتور ليون. يملك جوي عمله الخاص وهو مرآب جوي. صوته هو صوت مايكل رابابورت، الذي لعب دور البطولة في مثل هذه البرامج التلفزيونية مثل بريزون بريك والعامة في بوسطن والذي اشتهر حين أعار صوته لشخصية تروي برادشو في لعبة سانتس رو.

التاريخ

حياته حتى العام 2001

ولد جوي في مدينة ليبرتي ونشأ حول والده سالفاتور ليون، الذي أصبح في أواخر الثمانينات زعيم عصابة عائلة ليون. لم يطمح جوي في أن يصبح عضوًا فعّالًا في العصابة حيث بات يركز على الجريمة الزمنية الصغيرة. لكنه رغم ذلك يحضر الاجتماعات العائلية المهمة إلى جانب مع أنطونيو سيبرياني والرجل المهم في العصابة لويجي جوتريلي. وفي الفترة ما بين العام 1987 والعام 1992، كان كارل جونسون يسرق السيارات في المدينة من أجل جوي الذي كان قد أنشئ مرأبًا في منطقة ترينتون ببورتلاند بمدينة ليبرتي. وفي نهاية المطاف، خسر جوي خدمات جكارل حين قرر كارل العودة إلى لوس سانتوس لحضور جنازة والدته، على الرغم من أنه لا يزال في عمله كميكانيكي. يستمر عمل جوي ليكون ناجحًا في جميع فترات التسعينات، حيث ظهر مرآبه مرة أخرى في غراند ثفت أوتو: ليبرتي سيتي ستوريز، التي وقعت أحداثها في العام 1998. ومع ذلك، لا يسر هذا والده، الذي يدَّعي في العام 1998 أن جوي لم يكن كأنه مشاركٌ في العصابة، وتوني سيبرياني، الكابو من نفس العصابة، كان أشبه بابن سالفاتور.

أحداث غراند ثفت أوتو 3

في العام 2001 تعرف جوي على كلود بعد أن أوصل له الأخير عاهرته المفضلة ميستي إلى مرآبه من نادي الجنس لويجي 7. من بعد هذا، يوظف جوي كلود في عدة مهام. في البداية طلب من كلود قتل مايك فوريلي، وهو عضو بارز في عصابة عائلة فوريلي المنافسة، و"تشونكي" لي تشونق، وهو عضو عصابة الثالوث يبيع مخدر سبانك من خلال كشك معكرونة. يواصل جوي توظيف كلود، حيث طلب منه سرقة سيكيوريكار، وطلب منه توصيل توني سيبرياني، والتخلص من جثة عضو من عصابة فوريلي، والعمل كسائق المهرب عند سرقة مصرف. يلتقي جوي وكلود مرة أخرى عندما يوصل كلود جوي وتوني ولويجي لقصر سالفاتور ليون. لدى جوي عداوة طويلة الأمد مع عصابة فوريلي وقد نشئت بعد أن قتل جوي عدد من رجال عصابة فوريلي.

يواصل كلود عمله مع عصابة ليون إلى أن يقرر سالفاتور بعد أن أصابه جنون العظمة قتل كلود، وهو ما أدى إلى فرار كلود وماريا لاتوري إلى جزيرة ستونتون. وفي وقت طلبت أسوكا كاسين، الزعيمة الثانية لعصابة ياكوزا، من كلود قتل سالفاتور. نفذ كلود الأمر، مما أسفر عن مقتل والد جوي.

الظهور في المهمات

جي تي أي 3:

العمل الفني

JoeyLeone-Artwork

جوي ليون في عمله الفني من جي تي أي 3

معرض الصور

ملاحظات

  • ظهر شبيه جوي في مشهد قصير في غراند ثفت أوتو أدفانس في مهمة أسفل النهر التي قدمتها أسوكا كاسين لبطل القصة مايك الذي يريد خطف أعضاء المافيا وتهريبهم إلى آسيا ليتم بيعهم كعبيد.
  • في عمله الفني المبكر على موقع روكستار نورث، تمت تسمية جوي باسم "جوي سورفينو"، والذي قد يكون اسمه الأخير المبكر قبل تغييره إلى ليون.
  • المرة الوحيدة التي تفاعل فيها جوي مع والده كانت في مهمة سالفاتور دعا لعقد اجتماع، حين صرخ عليه سالفاتور لعدم عثوره حتى الآن على زوجة.
  • في بعض إصدارات بلايستايشن 2، يرتدي جوي ملابس المرآب أثناء مهمة سالفاتور دعا لعقد اجتماع، بينما يرتدي في نسخة الحاسب الشخصي يرتدي بدلة سوداء تخص عصابة والده.
  • ظهر جوي ليون (جنبًا إلى جنب مع والده سالفاتور ليون، ولويجي جوتريلي، وماريا لاتور، و8-بول، وتوني سيبرياني، على هذا الترتيب) على ملصقات فيلم بادفيلاس في جي تي أي 3، وهي إشارة إلى فيلم غودفيلاس.
  • من الممكن أن يكون جوي قد بني على أساس شخصية مايكل كورليوني من فيلم العراب، حيث لم يكن أي منهما مهتمًا بشكل خاص في الشركات العائلية، ولكن يجبرون على المشاركة فيها. هناك عده أوجه تشابه بين جوي وليتل كارمين من السوبرانو، حيث لا توجد رغبة عند الشخصيتين في أن تصبح رئيس عصابتهما، ويشاركان في مشاريعهما الخاصة ولا يعتبرهم الآباء أبناءً لهُم. (يعتقد سالفاتور ليون يعتقد أن توني سيبرياني هو بالنسبة له ابنًا أكثر من جوي، وسوف ينادي كارمين لوبيرتاتزي الأب توني سوبرانو ابنه).

القالب